القضـــــــاء والقــــــــــدر

 
 
 
 
 
 
 

للإيمان بالقدر أهمية كبرى بين أركان

الإيمان ، يدركها كل من له

إلمام ولو يسير بقضايا العقيدة الإسلامية

وأركان الإيمان ؛ ولذلك

ورد التنصيص في السنة النبوية على

وجوب الإيمان بالقدر خيره وشره
 
 

قال الله عز وجل فى معطيات

القضاء والقدر

 

 

مَا أَصَابَ مِن مُّصِيبَةٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي

أَنفُسِكُمْ إِلَّا فِي كِتَابٍ مِّن قَبْلِ أَن نَّبْرَأَهَا

إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ

( سورة الحديد::22)

 
 

قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا هُوَ

مَوْلانَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ

( سورة التوبة::51)

 
 
اَيْنَمَا تَكُونُواْ يُدْرِككُّمُ الْمَوْتُ وَلَوْ
كُنتُمْ فِي بُرُوجٍ مُّشَيَّدَةٍ وَإِن تُصِبْهُمْ
حَسَنَةٌيَقُولُواْ هَذِهِ مِنْ عِندِ اللَّهِ وَإِن
تُصِبْهُ مْسَيِّئَةٌ يَقُولُواْ هَذِهِ مِنْ عِندِكَ
قُلْ كُلًّ مِّنْ عِندِ اللَّهِ فَمَا لِهَؤُلاءالْقَوْمِ

   لايَكَادُونَ يَفْقَهُونَ حَدِيثًا

(سورة النساء ::78-79)

 

مَّاأَصَابَكَ مِنْ حَسَنَةٍ فَمِنَ اللَّهِ وَمَا
 أَصَابَكَ مِن سَيِّئَةٍ فَمِن نَّفْسِكَ 
 وَأَرْسَلْنَاكَ لِلنَّاسِ رَسُولاًوَكَفَى

  بِاللَّهِ شَهِيدًا

(سورة النساء ::78-79)
 
لكَيْلَا تَأْسَوْا عَلَى مَا فَاتَكُمْ وَلَا
تَفْرَحُوابِمَاآتَاكُمْ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ
كُلَّ مُخْتَال فَخُورٍ 
(سورة الحديد ::23)
 
 
 

وترجع أهمية هذا الركن ومنزلته بين

بقية أركان الإيمان إلى عدة أمور

 

الأول

ارتباطه مباشرة بالإيمان بالله – تعالى

وكونه مبنياً على المعرفة

الصحيحة بذاته – تعالى – وأسمائه

الحسنى ، وصفاته الكاملة

الواجبة له – تعالى - ، وقد جاء في

القدر صفاته سبحانه صفة

العلم ، والإرادة ، والقدرة ، والخلق

ومعلوم أن القدر إنما يقوم

على هذه الأسس .

 

الثاني

حين ننظر إلى هذا الكون ، ونشأته

وخلق الكائنات فيه ، ومنها

هذا الإنسان ، نجد أن كل ذلك
 مرتبطبالإيمان بالقدر

 

الثالث

الإيمان بالقدر هو المحك الحقيقي
لمدى الإيمان بالله تعالى على  
الوجه الصحيح ، وهو الاختبار
 القوى لمدى معرفته بربه  تعالى

وما يترتب على هذه المعرفة من يقين

صادق بالله ،وبما يجب له من

صفات الجلال والكمال ؛ وذلك
 لأن القدرفيه من التساؤلات
والاستفهامات الكثيرة لمن أطلق
 لعقله المحدود العنان فيها

 

 

مراتب القـــدر

مراتب القدر أربع هي : العلم 
 الكتابة المشيئة ،الخلق

 

مرتبة العلم

يجب الإيمان بعلم الله عز وجل
المحيط بكل شيء ، وأنه علم ما

 كان وما يكون وما لم يكون كيف

 يكون وأنه علم ما الخلق عاملون

 قبل أن يخلقهم وعلم أرزاقهم
وآجالهم وحركاتهم ، وسكناتهم

  وأعمالهم ومن منهم من أهل

 الجنة ومن منهم من أهل النار

 وأنه يعلم كل شيء بعلمه

القديم المتصف به أزلاً وأبداً

 

مرتبة الكتابة

وهي أن الله  تعالى  كتب مقادير

المخلوقات ، والمقصود بهذه الكتابة

في اللوح المحفوظ وهو الكتاب الذي

لم يفرط فيه الله من شيء ، فكل 
 ما يجرىويجري فهومكتوب عند الله

 

مرتبة الإرادة والمشيئة

أي : أن كل ما يجري في هذا الكون
 فهوبمشيئة الله سبحان وتعالى فما شاء

الله كان ، وما لم يشأ لم يكن فلا يخرج

عن إرادته الكونية شيء .

 

مرتبة الخلق

أي : أن الله – تعالى – خالق كل شيء

من ذلك أفعالا لعباد ، فلا يقع في هذا

 الكون شيء إلا وهو خالقه ، وهذه

المرتبة هي محل النزاع الطويل بين

   أهل السنة ومن خالفهم 
 

(56) تعليقات


Add a Comment

اضيف في 14 يوليو, 2009 10:33 ص , من قبل shahla56

فعلا جاري الكريم ماشاء الله كان ومالم يشأ لم يكن وعلينا ان نؤمن بالقدر وكل شئ بأمر الله تعالى فعليه نتوكل وهو كفيلنا ودوما يجب ان نقول( قل لن يصيبنا الا ماكتب الله لنا)صدق الله العظيم سلمت جاري وشكرا للمقال القيم دمت بود..........شهله


اضيف في 14 يوليو, 2009 10:39 ص , من قبل njoomel7ob

أخي الغالي مصطفى
يسعد صباحك بكل خير
بجد عندما ادخل مدونتك تسعدني لما فيها من معلومات قيمة ورائعة

فالقضاء والقدر حقا من اركان الايمان
ومن لايؤمن به فقد ترك احد هذه الاركان وهو يعد كافر
لان من يؤمن بالله يجب ان يؤمن بما قدره الله عز وجل لعباده

سلمت يمناك اخي وسلم نبض قلمك

لك كل التقدير والاحترام


نجوم الحب


اضيف في 14 يوليو, 2009 10:45 ص , من قبل ahlamnezar

سلمت يمناك ولا فض فوك..
انا من اكثر الناس علما ما هو القضاء والقدر ..
الحمد لله على ما كتب الله وقضى .
والقناعه بالقضاء قمه السعاده لمن جرب وتجرع..
تحياتي اليك
حريه......


اضيف في 14 يوليو, 2009 10:46 ص , من قبل belaawham
من المغرب

قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا هُوَ

مَوْلانَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ.**صدق الله العظيم**


السلام عليكم أخي الفاضل الاستاذ مصطفى


بورك فيكم وفي قلمكم الراقي الهادف
طرح مفيد جاد فيه الموعظة الحسنة
جزاكم الله عنا كل الخير وجعله الله في ميزان حسناتكم.
مجهودات مشكورة في تحليلكم لجانب من جوانب الإيمان وهو التصديق الكامل بأن الله مصرف الأقدار والقضاء فيها لا اله الا هو سبحانه بيده الأمر كله .
حماكم الله ورعاكم لكم كل الاحترام والتقدير

أمة الله**بلا أوهام**


اضيف في 14 يوليو, 2009 12:53 م , من قبل racha87

السلام عليكم
حقا جاري العزيز ان الرضا و الايمان بالقضاء و القدر من اهم الاركان
فهو مرتبط بالايمان بالله
و فيه كذلك الصبر بما جعله الله لنا
جازاك الله خيرا و بارك الله فيك
تقبل مروري
رشا


اضيف في 14 يوليو, 2009 01:54 م , من قبل alsafer89

السلام عليكم
اخي الغالي مصطفى
اشكرك على هذه المعلومات
القيمة ان ترك الايمان بالقدر
هوة كفر بالاسلام لان احد اركانه ولا يجوز تركه لانه مرتبط بالعقيدة وبالدين كله
جعلها الله في ميزان حسناتك امين
تقبل مروري مصطفى


اضيف في 14 يوليو, 2009 04:00 م , من قبل elhareefosama
من مصر

اخى العزيز مصطفى حديوى
بارك الله فيك وفى علمك
وذادك ايمانا ويقينا
ويسر لك طريقا الى الجنة
وفتح عليك فتوح العارفين
وجمعنى واياك باحبيب محمد
ربنا يسعدك دنيا واخرة
رأفت


اضيف في 14 يوليو, 2009 05:43 م , من قبل g1p2b11f5

السلام عليكم
الاخ مصطفى
لااحد ينكر القضاء والقدر ...وان كل شىء من الله سبحانه وتعالى..
ولكن اخي هناك جزء من الاختيار اعطاه الله للانسان ..يستطيع ان يغير قضائه بعمل يده (وهنالك قصص تدل على هذا الامر لا مجال لذكرها الان)...
فاذا كان الانسان يولد كافر بحكم القضاء والقدر ..
كيف يدخله الله النار ..ايعاقبه على ذنب ليس له حيلة ولايد فيه...هذا ظلم وحاشى لله ان يظلم...
ولكن يدخل الانسان النار من اعماله التي اقترفها بيديه وملىء ارادته(يعني باختياره..وليس مجبر عليها)....
واخيرا تقبل مروري وتعليقي
اختك وجارتك وصديقة ان شاء الله
......Hope


اضيف في 14 يوليو, 2009 07:42 م , من قبل safaahamdy

السلام عليكم
اخى الكريم مصطفى
بارك الله فيك على مقالك الرائع وحقا قدر الله وماشاء فعل ويجب علينا الرضا بما قسمه الله
فهو يعلم ونحن لانعلم والايمان بالقضاء والقدر ركن من الايمان
جزاك الله خيرا


اضيف في 14 يوليو, 2009 08:10 م , من قبل hopealdossary2000
من المملكة العربية السعودية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جاري الكريم
ان الأيمان بالقضاء والقدرخيره وشره، حلوه ومره، عامه وخاصه، سابقه ولاحقه، من مقتضيات الايمان بالله.والعلم بأن ليس هناك شر في قدر الله، قال صلى الله عليه وسلم عجباً لأمر المؤمن! إن أمره كله له خير‎- وليس ذلك لأحد إلا للمؤمن‎- إن أصابته سراء شكر فكان خيراً له، وإن أصابته ضراء صبر فكان خيراً له)رواه مسلم
فمن علم ذلك لما يسخط ويجزع و يتحسر، فليس له من الأمر شيئ. فليسلم امره لله ويتوكل عليه، ويرضى بما قدر وقسم له تكون راحته وطمأنينته.
دمت في حفظ الله ورعايته جاري العزيز.
هوب الدوسري


اضيف في 14 يوليو, 2009 08:17 م , من قبل gege1991

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخي و صديقي الغالي // تافي

اسعد الله اوقاتك دوماً

القضاء والقدر . للإيمان بالقدر أهمية كبرى بين أركان الإيمان وهم من الاركان اساساً
..

بارك الله فيك يا مصطفى علي مجهودك القيم الذي قدمته فيك الخير و جزاك الله كل الخير

تح ياتي لك

جي جي



اضيف في 14 يوليو, 2009 08:28 م , من قبل ehab192

بصراحه مواضيعك حلوه اوى وكمان صفحتك وكمان احساسك العالى ويشرفنى زيارتك وتعليقك ع موضوعاتى


اضيف في 14 يوليو, 2009 09:32 م , من قبل sosososo98482

القدر في صحيح البخاري والكافي


فقد روى عن زيد بن وهب عن عبد الله ان رسول الله ( ص ) قال : ان احدكم يجمع في بطن أمه أربعين يوما ، ثم علقة مثل ذلك ، ثم يكون مضغة مثل ذلك ، ثم يبعث الله ملكا فيؤمر بأربع برزقه وأجله أشقي أو سعيد ، فوالله ان الرجل يعمل بعمل أهل النار حتى ما يكون بينه وبينها غير باع أو ذراع ، فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل أهل الجنة فيدخلها ، وان الرجل ليعمل بعمل أهل الجنة حتى ما يكون بينه وبينها غير ذراع أو ذراعين ، فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل أهل النار فيدخلها .


وروي عن انس بن مالك ان النبي ( ص ) قال : وكل الله بالرحم ملكا فيقول : أي ربي نطفة ، أي ربي علقة . أي ربي مضغة ، فإذا أراد الله ان يقضي خلقا ، قال : أي ربي ذكر أم أنثى ، أشقي أم سعيد ، فما الرزق ، فما الأجل فيكتب كذلك في بطن أمه .
صدق رسول الله

صدقت اخي العزيز

جزاك الله الف خير
مواضيعك جميله جدا بارك الله فيك
مستنين جديدك
تقبل مروري
جارتك سوسو


اضيف في 14 يوليو, 2009 10:22 م , من قبل huda71

اخي الراقي مصطفى

بارك الله فيك على الموضوع القيم

علينا ان نسعى في هذه الدنيا بما يرضي الله

والله اعلم بالخير اين يكون فيقدر الامور بعلمه

وما علينا غير الرضى بقضاء الله و متابعة السعي و التوكل عليه

فالايمان بالقدر وعدم السخط من علامات قوة الايمان والرضى

احييك على روعة حسك وفكرك الراقي المميز

دمت بخير وسعادة من الله

ولك كل التقدير والاحترام


اضيف في 14 يوليو, 2009 10:38 م , من قبل geegee

اللهم صلى على سيدنا محمد وعلى اله واصحابه
ماشاء الله عليك يادرش
مقال ١٠ على ١٠

جميل وبسيط وواضح ومنسق ومزين بالنور
بارك الله فيك وجزاك خيرا" عنا

اللهم رضينا بقضائك وقدرك واجعلهم رحمتا" لنا

تسلم يدك واسفه على التاخير
دمت بخير اخى
اختك
نجوى المصرية


اضيف في 14 يوليو, 2009 11:07 م , من قبل lesabahbk
من مصر

الغالى مصطفى

القضاء والقدر شئ يجب ان نعترف به

ونرضى به

فهذا من عند الله

تقبل مرورى

احمد ناجى

ادعوك لمشاركتى جديدى


اضيف في 14 يوليو, 2009 11:10 م , من قبل karoui63

وما استطيع قوله الا قوله تبارك وتعال:
وَكُلَّ شَيْءٍ أحْصَيْنَاهُ فِي إِمَامٍ مُبِينٍ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ الْكَبِيرُ الْمُتَعَالِ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
وَخَلَقَ كُلَّ شَيْءٍ فَقَدَّرَهُ تَقْدِيرًا .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
.....بعد كل الذي ذكرت وذكرت
الإيمان بالقدر: خيره وشره، وحلوه ومره، وقليله وكثيره؛ مقدور واقع من الله -عز وجل -على العباد، في الوقت الذي أراد أن يقع؛ لا يتقدم الوقت، ولا يتأخر على ما سبق بذلك علم الله.
































ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


اضيف في 14 يوليو, 2009 11:42 م , من قبل SKY2018
من فلسطين

الاخ الكريم
يجب الايمان بالقضاء والقدر
وهما من صلب العقيده
ولكن ابضا يجب التفريق
بين دائرتي الاختيار والاجبار
لانه كذلك يوجد جنه ونار
ونسأل الله العفو والعافيه
والخلافه الاسلاميه قادمه
ان شاء الله تعالى
ولنعمل معا لسماء2018


اضيف في 14 يوليو, 2009 11:44 م , من قبل hediwy

اصدقائى صديقاتى الاعزاء
ااااااااااااااااااااااااااااااااااشكركم
تحياااااااااااااااااااااااااتى وودى
مصطفى


اضيف في 15 يوليو, 2009 12:02 ص , من قبل soso8989


أخي العزيز مصطفى

بارك الله بك وجزاك خيرا..

مقال رائع فصل الايمان بالقدر ودرجاته

جعله الله بميزان حسناتك..

دمت بخير
شـــمـــس


اضيف في 15 يوليو, 2009 12:26 ص , من قبل aldorrah82

السلام عليكم جاري الفاضل:
إن من يؤمن بالقضاء والقدر يسلم من الهم والكدر لانه يعلم بان كل ما يصيبه هو امر مقدر عليه و الله لا يقدر على الانسان الا ما هو خير له ولكن علم الانسان محدود و هو لا يدرك الحكمة مما يحصل له الا بعد حين
جزاك الله عنا كل خير على هذه المقالات الاكثر من رائعة
على كل ان بحث القضاء و القدر هو بحث ضخم جدا لا يستطيع الانسان العادي الالمام به
دمت بخير و سعادة
رعاك الله وحفظك


اضيف في 15 يوليو, 2009 01:03 ص , من قبل socraat
من الكويت

السلام عليكم ورحمه الله

الاخ / مصطفى

مقاله رائعه

بارك الله فيك

وجزاك الله خير

تحياتى

سعيد صالح


اضيف في 15 يوليو, 2009 01:58 ص , من قبل suher77
من سوريا

أخي الكريم الفاضل مصطفى
من يؤمن بالله يؤمن بالقضاء والقدر
ومن يقول
قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا هُوَ

مَوْلانَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ.**صدق الله العظيم**
فهو حسبه أن الله سبحانه وتعالى في كل شيء معه
جزاك الله كل الخير والثواب والآجر
عل هذه المعلومات التي تذكرنا بها ولو أنها دائما في البال والخاطر
سلمت يداك
وننتظر المزيد
لك تحياتي


اضيف في 15 يوليو, 2009 03:31 ص , من قبل a7mad7usain

جزاك الله خيرا أخي الحبيب
وأجزل لك المثوبة والعطاء
وبارك الله فيك


اضيف في 15 يوليو, 2009 04:37 ص , من قبل mshmsh4u16

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاتة
اخى الفاضل.....
نعم..... على كل انسان ان يؤمن بالقضاء والفدر خيرة وشره....فكله من عند الله
وعندما يؤمن الانسان بالقضاء والقدر .... فانة بالتالى يحمد الله عز وجل على كل شىء سواء خير او شر ويتقن ان الله عز وجل قدر الله له الخير حيث كان
فليس هناك افضل من ان نكون راضيين بما قدرة الله لنا..... فهو خالقنا واعلم بنا من انفسنا
اشكرك على هذا المقال الرائع
وجعلك الله سببا فى هدى الامة وصلاح احوالها ....واستمر دائما الى الامام بمشيئة الله


اضيف في 15 يوليو, 2009 04:40 ص , من قبل ilooo
من المغرب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اخي الكريم مصطفى
اولا اشكرك على دعوتك الجميلة........
لقد اقشعر بدني عند قراءة العنوان....
بعد وفاة اخي ......الحمد لله رضينا بقضاء الله وقدره ...الحمد لله على كل حال...هم السابقون ونحن اللاحقون باذن الله.....
بارك الله بك ووفقك لما يحب ويرضاه ولما فيه الخير والصلاح....
شكرا على طرح هذا الموضوع الهام عن حقيقة الإيمان بالقضاء والقدر.........
وأسأل الله أن يجعله في ميزان حسناتك
قال تعالى..‏ ‏{‏إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ‏}
‏ ‏[‏القمر‏:‏ 49‏.‏‏]‏‏...........
كما قال صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏(‏الإيمان‏:‏ أن تؤمن بالله، وملائكته، وكتبه، ورسله، واليوم الآخر، وتؤمن بالقدر خيره وشرِّه‏).....‏
ان ركن الإيمان بالقضاء خيره وشره وجد في أحاديث كثيرة منها....
((ان جبريل لما جاء إلى -النبى صلى الله عليه وسلم- في صورة أعرابي وسأله عن الإسلام..قال: الإسلام أن تشهد أن لا إله إلا الله.. وأن محمدا رسول الله.. وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة.. وتصوم رمضان.. وتحج البيت إن استطعت إليه سبيلا". قال: "فما الإيمان؟".. قال: "أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله.. والبعث بعد الموت.. وتؤمن بالقدر خيره وشره". قال: "فما الإحسان؟" قال: "أن تعبد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك" ثم قال في آخر الحديث: هذا جبريل جاءكم يعلمكم دينكم فجعل هذا كله من الدين. ))
اللهم لا نسألك رد القضاء ولكن أسألك اللطف فيه.......وختم لنا ولك بصالح الاعمال
بالتوفيق
......................اختك الهام....................






اضيف في 15 يوليو, 2009 05:03 ص , من قبل jadez
من المغرب

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
الغالى مصطفى
إن الإيمان بالقضاء والقدر يرسخ في الجنان ، وتظهر آثاره على الجوارج والأبدان إذا اهتدى المؤمن وعمل بما أمره الله ورسوله في القرآن والسنة ويمكن أن نجمل ما ورد في الكتاب والسنة فيما يخص الإيمان بالقضاء والقدر عند حلول المصائب والنكبات . لايحدث شيء في هذا الكون من خير أو شر إلا بإرادته ومشيئته . اثابك الله وبارك في جهودك ااخي مصطفى
علمنا الله وإياكم والمسلمين العلم النافع
دمت بحفظ الرحمن يا اغلى انسان
احييك
************* جاد **************


اضيف في 15 يوليو, 2009 05:28 ص , من قبل same82
من المغرب

السلام عليكم

اخي الفاضل
مقالك مفعم بالفائدة
القيمة مشكورا عليه
جزاك الله خيرا وتقبل
تحياتي

عــ الدين ــز.../


اضيف في 15 يوليو, 2009 05:50 ص , من قبل iyidriy

موضوع قيم بما تظمنه من معلومات
جازاك الله واثابك على ما قدمت
هكذا دائما تتحفنا بما يتيسر لديك
تقبل خالص تحياتي
اياد


اضيف في 15 يوليو, 2009 06:01 ص , من قبل aisen

اخى الفاضل

جزاك الله خيرا على ماتقدمة لنا من مقالات مفيدة

بارك الله فيك وكثر من امثالك

خالص ودى وتقديرى


اضيف في 15 يوليو, 2009 06:28 ص , من قبل nadiagharibi

أنا راض بما ترضاه يا الهي
كل مابي من قدرك وكل ما تقدره علي خير و رحمة منك
الهي كفاني فخرا أنك ربي و كفاني عزا أني عبدك أنت لي كما أريد فاجعلني لك كما تريد من الصالحين الراضين بقضاءك و قدرك
سلمت يداك أخي الكريم و بارك الله فيك على ماقدمته


اضيف في 15 يوليو, 2009 08:38 ص , من قبل hediwy

اصدقائى صديقاتى الاعزاء
ااااااااااااااااااااااااااااااااااشكركم
تحياااااااااااااااااااااااااتى وودى
مصطفى


اضيف في 15 يوليو, 2009 09:45 ص , من قبل alkateb63

اخي العزيز مصطفى
احييك على هذا المقال ٠٠٠
نعم من اولويات الايمان هو الرضا بالقضاء والقدر٠
تحيــــآتي
ودمت في حفظ المولى
الكاتب
مدونة العربي الفصيح


اضيف في 15 يوليو, 2009 06:56 م , من قبل oumyounes
من المغرب

السلام عليكم
الايمان بالقضاء و القدر يجعل النفس مطمئنة و قوية امام تقلبات الزمن و الحياة فلولاه لاصبحت حياة المسلم سجنا من معاناة لا تنقضي فسبحان الله الذي جعل من كل شئ حكمة
ام يونس


اضيف في 15 يوليو, 2009 06:59 م , من قبل ahmadsayedahmad

أخي الغالي مصطفى

مساء الخير و عذرا بسبب النت كنا نرى

و لا تعليق


المهم اننا الان نتواصل مع اعزائنا و احبتنا

و انت في مقدمتهم

و موضوعك اليوم فعلا متكامل بشواهده
و اركانه

و طبعا لن نشرح بعد طريقة تقديمك
التي استوفت

شروط الموضوع كلها

دائما متألق
د\\ أحمد


اضيف في 15 يوليو, 2009 09:08 م , من قبل spaceman2009
من ألمانيا

....أخى الفاضل / مصطفى

سلام الله عليك ورحمته وبركاته

لقد تترقت إلى أمر هام جداً فى يشطرت وجوده فى قلب كل مؤمن لكى يكتمل إيمانه بالله عز وجل .
فان كل ما يحدث فى هذا الكون إنما يحدث بعد علم الله و إرادته . والحكمة فى ذالك لا يعلمها إلا هو سبحانه وتعالى . لأنه هو الذى أوجد كل شيئ من عدم وهو حده القادر على تقدير الأمور كيفما يشاء وفلا يسال عنما يفعل .

وهنا يجئ دور الأيمان بالقضاء والقدر .
فالأيمان به هو الأيمان بالله .
بارك لله فيك اخى الكريم
جزاك الله كل الخير على ما أوضحت من أمر هام .
دمت بخير
حلمى


اضيف في 15 يوليو, 2009 09:31 م , من قبل nanosh90

تحياتى لك اخى مصطفى على هذا المقال
فعلا كثيرا ما يضع الله الانسان فى مواقف صعبه
ليرى قوه صبره وتحمله وايمانه
فيجب ان يعرف الانسان مهما ثقلت عليه الدنيا وضاقت ان هذا قدره ولا رد لقضاء الله





اضيف في 15 يوليو, 2009 09:49 م , من قبل Gardenia770

الأخ الفــــــاضل " مصطفي"
دخلت إلي هذا الفردوس الجميل وأنـــــا كلي سعـــــــــادة وفرخ بمــــــا قرأت
بــــــــارك الله فيك وجزاك الله خير
تقدير ي
ღღ غاردينيا ღ ღ


اضيف في 15 يوليو, 2009 11:03 م , من قبل 1st2
من مصر

من الرائع

سطرك لهذا الموضوع

وشرحك له من كافة الابعاد

فالقضاء والقدر

من النقاط الشائكة

التى قد لا يفهما الكثير منا

بارك الله فيك اخى الكريم

تقبل مرورى

محمد قنديل


اضيف في 15 يوليو, 2009 11:15 م , من قبل khald99
من الأردن

السلام عليكم ورحمة الله
اخي مصطفى بارك الله لك على هذا الموضوع القيم
والقضاء والقدر نؤمن به ايمانا مطلقا فلا يصيبنا الا ما كتبه الله لنا

..
اخي مصطفى اود ان اشير انني احيانا افتقد النت ولا يعني انني لم ازور موضوعك انني اتناساة ابدا ثق ثقة كاملة وانا لست ممن علق عندي اعلق عندك لانني انا ابحث عن المعلومة اينما كانت سواء صديق او اي جار بجيران ..
دمت لي بكل خير


اضيف في 16 يوليو, 2009 12:39 ص , من قبل nashwa78
من مصر

الله الله موضوع بحق يستحق الوقوف احترما واجلالا ومعلومات تهم كل مسلم اعزك الله واعزنا بك
دمت مميزا


اضيف في 16 يوليو, 2009 01:15 ص , من قبل emadfakhry

الأخ الكريم مصطفى بارك الله فيك على هذه

الكلمات الطيبة ، أخي الكريم لو الكل منا آمن

بالقضاء والقدر ما كان هناك فقير ولا محتاج ،

لان الايمان بالقدر يجعل الانسان في راحة

دائمة لأنه دائما لا ينظر الى غيره ولا ينظر الى

ما هو أعلى منه فيصبح في سعادة وراحة

دائمة .

أخي المحترم مصطفى بارك الله فيك وجعل

هذه الكلمات في ميزان حسناتك


اضيف في 16 يوليو, 2009 02:10 ص , من قبل bashir53
من الولايات المتحدة

الأخ مصطفى

لكم جزيل الشكر على هذا المجهود العظيم، سلمت يداك أخي العزيز

وبارك الله فيك ومنكم نستفيد

القضاء والقدر ما نوئمن به جميعاً إنشاء الله

وفقكم الله لفعل الخير .

أبو مراد


اضيف في 16 يوليو, 2009 02:58 ص , من قبل rababdarwech

السلام عليكم السلام ورحمه الله وبركاته
بارك الله فيك ومقالك له طابع جميل يعلمنا ان نرضى بقضاء الله دوما القدر والايمان بالله مهما كان فطبيعه النفس البشريه ضعيفه ولكن الايمان بالله من اجمل ما يميزنا حتى نستغفر ونعود الى الصواب والرضاء بقضاء الله
تحياتى اليك
رباب درويش


اضيف في 16 يوليو, 2009 04:29 ص , من قبل sanda110

اخى الفاضل مصطفى
ربنا يبارك فيك يارب
و يزيدك من علمه و فضله
القضاء و القدر من اركان الاسلام التى يجب الايمان بها و من انكرها فقد آثم نفسه
و ربنا يهدى الجميع
ساانداا


اضيف في 16 يوليو, 2009 06:19 ص , من قبل hediwy

اصدقائى صديقاتى الاعزاء
ااااااااااااااااااااااااااااااااااشكركم
تحياااااااااااااااااااااااااتى وودى
مصطفى


اضيف في 16 يوليو, 2009 06:19 ص , من قبل hediwy

اصدقائى صديقاتى الاعزاء
ااااااااااااااااااااااااااااااااااشكركم
تحياااااااااااااااااااااااااتى وودى
مصطفى


اضيف في 16 يوليو, 2009 04:13 م , من قبل mattar65
من المملكة العربية السعودية

السلام عليك ورحمة الله وبركاته

أخي الفاضل مصطفى

الله سبحانه وتعالى خلقنا كتب كل شيء عليك ولنا حتى انفسانا معدودة لا يزيادة في العمر ولا نقصان ومن أمان الله وحده لا شريك له ورضي بالله ربا وبالاسلام دينا ومحمد نبي ورسولا عاش حياة مطمئنة بقضاء الله وقدره الذي كتب عليه وله ورضي به ومنه


دمت بخير ولك الاحترام والتقدير


سعيد مطر


اضيف في 16 يوليو, 2009 07:52 م , من قبل magmo3tensan

يعطيك الف عافية وجزاك الله خيرا
مقال جدا رائع وللامام دوما..
في انتظار جديدك..


اضيف في 17 يوليو, 2009 10:37 ص , من قبل ardalan11
من إيران

اخى الفاضل مصطفى

مشكوورر على الموضوع القييم و المفيد

يعطيك الف الف عافية

نعم ايمان بقضاء و القدر ركن من اركان ايمان

من لا يؤمن به يخرج من دائرة الايمان

هو قادر على كل شىء و ما شاء الله كان و ما

لم يشأ لم يكن ...( كن فيكون )

يعطيك الف الف عافية

جزاك الله كل خير و يجعله فى صالح اعمالك

تقبل منى كل احترامى

اردلان


اضيف في 17 يوليو, 2009 08:47 م , من قبل konozaljanah
من المغرب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إبني الكريم جزاك الله خيرالجزاء
أعطيتناتعريفا جامعا لقضاء الله
وقدره وأعطيتنا كل مانفتقره
من ما هومقدرعليناولنا، حتى
نرضى بقسمته تعالى،،،،،
مهما قلت والله لن أوفيك،،،
كلماأقول هو أسأل الله عزوجل
أن يبارك فيك وفي أناملك
وأن يسكنك وجميع من تحب
الفردوس الأعلى،،،،
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اضيف في 18 يوليو, 2009 12:03 ص , من قبل taya83

اخي الغالي و العزيز دائما // مصطفي

اسفة و الله علي التاخير عليك بسبب المرض و

الظروف ...

و لك من جزيل الشكر و التقدير و الاحترام

علي كل حرفا قدم هنا ....

و جعله الله في ميزان حسناتك ....

فالقضاء و القدر شيئ محتوم عليا و يجب

ان نتقبله فهو من عند الله تعالي ....

و اذا كان صعبا عليا فهو اختبار منه تعالي

لنا في الدنيا ....

اتمني لك التوفيق دائما

اختك في الله ... تاااياااا


اضيف في 18 يوليو, 2009 10:24 م , من قبل maymz

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

اخى الفاضل
ان الايمان بالقدر هو الايمان بالله عز وجل هو الايمان بان الله موجود خالق كل شئ
ان اراد الله شئ قال كن فيكون
فيجب علينا دائما اطاعه اوامر الله واجتناب نواهيه

وفقك الله دائما الى فعل الخير

اخى الفاضل تقبل مرورى


اضيف في 18 يوليو, 2009 10:25 م , من قبل maymz

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

اخى الفاضل
ان الايمان بالقدر هو الايمان بالله عز وجل هو الايمان بان الله موجود خالق كل شئ
ان اراد الله شئ قال كن فيكون
فيجب علينا دائما اطاعه اوامر الله واجتناب نواهيه

وفقك الله دائما الى فعل الخير

اخى الفاضل تقبل مرورى


اضيف في 18 يوليو, 2009 11:50 م , من قبل hediwy

اصدقائى صديقاتى الاعزاء
ااااااااااااااااااااااااااااااااااشكركم
تحياااااااااااااااااااااااااتى وودى
مصطفى


اضيف في 19 يوليو, 2009 06:39 م , من قبل difallah11

السلام عليكم

أستاذي مصطفى..

بارك الله فيك ..لانك ذكرتني بديني

الذي هوعصمة أمري..

لك مني فائق التقدير والاحترام....

...................ضيف الله.........




Add a Comment

<<Home